الإعلام العربي يُفرد مساحة واسعة لـ “قمة الأعمال العربية التركية” في غازي عنتاب

4

ترك برس

أفردت وسائل الإعلام في مختلف البلدان العربية، مساحة واسعة للنسخة الثانية من “قمة الأعمال العربية التركية” والتي اختتمت أعمالها، الأحد الفائت، في ولاية غازي عنتاب جنوبي تركيا بمشاركة قرابة 1600 رجل أعمال عربي وتركي.

وفي هذا الإطار، سلط موقع “الجزيرة نت” الضوء على تصريحات وزير الخزانة والمالية التركي نور الدين نباتي، في القمة، التي قال فيها إن اقتصاد بلاده يواصل النمو والتصدير وإيجاد فرص عمل على الرغم من التحديات العالمية والإقليمية الحالية.

ونقلت عن كلمة وزير التجارة التركي، محمد موش، في الجلسة الافتتاحية للقمة والتي أشار فيها إلى أن حجم التجارة مع الدول العربية بلغ 67.4 مليار دولار العام 2021 بزيادة قدرها 14.2% مقارنة بالعام السابق.

وأكد موش أن تركيا راغبة ومصممة على اتخاذ جميع الخطوات لتطوير العلاقات مع الدول العربية.

وأوضح أن المقاولين الأتراك يتولون 3500 مشروع في الدول العربية بقيمة 167.6 مليار دولار، ويقدمون مساهمة كبيرة في تنميتها.

بدورها، أشارت قناة “TRT عربي” إلى الرغبة التركية في تطوير علاقاتها وبخاصة التجارية منها، مع الدول العربية، بحسب ما صرّح بذلك وزير التجارة التركي.

من جهته، نشر موقع “العين الإخبارية” الإماراتية  تطوير علاقاتها بخاصة التجارية منها مع الدول العربيةتطوير علاقاتها بخاصة التجارية منها مع الدول العربيةتقريراً حول القمة بعنوان ” ما الذي يؤهل اقتصاد أنقرة للتعافي السريع؟.. وزير تركي يجيب”، وتطرقت فيه إلى تصريحات وزير الخزانة والمالية التركي التي قال فيها إن “تركيا دولة تتمتع بمزايا كبيرة على صعيد التنمية بسبب فتية وديناميكية سكانها وبنيتها التحتية الصناعية القوية وريادة عالم الأعمال لديها”.

وأضاف “نباتي”: “بفضل هذه المزايا، أظهر بلدنا أداء قويا في النمو لسنوات عديدة، وكان أحد البلدان التي تعافت من الأزمات الاقتصادية بأسرع ما يمكن، ولم يتغير هذا التقليد خلال فترة وباء كورونا الذي أصاب الاقتصاد العالمي بشدة”.

أما موقع “180” الاقتصادي، فقد وصف “قمة الأعمال العربية التركية” في غازي عنتاب، بأنها “تعزيز فرص الاستثمار بين العرب والأتراك.”

وفي سياق متصل، نوهت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) إلى حجم التجارة التركية مع الدول العربية والذي بلغ 67.4 مليار دولار في 2021.

وأكدت “كونا” على أهمية عقد القمة في ولاية غازي عنتاب لدورها الكبير في الاقتصاد التركي وبصفتها “قاعدة الصناعة في الشرق الأوسط”، فضلاً عن قربها جغرافياً من المنطقة العربية.

وحظيت النسخة الثانية من “قمة الأعمال العربية التركية” أيضاً بتغطية عشرات المواقع ووسائل الإعلام العربية الأخرى، والتي سلطت الضوء على مشاركة وفود عربية من بلدانها في القمة.

وأبرز المنصات العربية التي غطت القمة هي “عربي 21″، وجريدة الأنباء الكويتية، و”اقتصاد نيوز”، وصحيفة “الشرق”، وموقع “نبض”، و”بوابة المجتمع المدني”، و”دنيا المغتربين اليمنيين.”

واحتضنت ولاية غازي عنتاب جنوبي تركيا، النسخة الثانية من قمة الأعمال العربية التركية التي أقيمت في مركز مؤتمرات بلدية “شاهين بي.”

القمة التي نظمها منتدى الأعمال الدولي (IBF) بالتعاون مع جمعية رجال الأعمال والصناعيين المستقلين (موصياد)، ووزارة التجارة وبلدية غازي عنتاب الكبرى، شارك فيها رجال أعمال من العراق، وسوريا، ومصر، والأردن، واليمن، وفلسطين، والسعودية، وقطر، والإمارات، والكويت، وتونس، والجزائر، وليبيا، وموريتانيا، والمغرب، وباكستان، والصومال، وأذربيجان، وجمهورية شمال قبرص التركية، إلى جانب بعض الدول الأوروبية.

وحظيت القمة أيضاً بمشاركة رجال أعمال من ألمانيا، وأوروبا، وأذربيجان وغيرها من الجمهوريات التركية، وهو ما أضفي عليها طابع دولي أكثر من كونها إقليمية.”

وتهدف قمة الأعمال العربية – التركية لتعزيز فرص الاستثمار والتجارة الإقليمية والتعاون بين رجال الأعمال والعملاء، حيث من المنتظر أن تصل قيمة الاتفاقيات المبرمة فيها إلى 5 مليارات دولار.

كما تهدف إلى مد جسور التواصل بين رجال الأعمال العرب والأتراك، وتعزيز العلاقات التجارية بين شركات الجانبين.

وأجرى وفود من أكثر من 20 دولة مختلفة، مباحثات لعقد صفقات شراء على هامش القمة التي بلغ عدد رجال الأعمال المشاركين فيها، أكثر من 1600 شخص.

Leave A Reply

Your email address will not be published.