فضيحة .. إيلون ماسك أقام علاقة مع زوجة صديقه المؤسس المُشارك بـِ”جوجل” (صور)

27

وطن – ذكر تقرير أن الملياردير إيلون ماسك أقام علاقة قصيرة في الخريف الماضي مع زوجة الملياردير، المؤسس المشارك لشركة Google، سيرجي برين، مما أنهى صداقتهما الطويلة.

ودفعت العلاقة المزعومة برين (48 عامًا)، إلى تقديم طلب الطلاق في وقت سابق من هذا العام. حسبما ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال“، نقلاً عن أشخاص مطلعين على الأمر.

سيرجي برين ونيكول شاناهان

سيرجي برين ونيكول شاناهان

وإيلون ماسك (51 عامًا)، هو أغنى شخص في العالم، حيث تقدر ثروته بـ 240 مليار دولار.

بينما يحتل “برين” المرتبة الثامنة عالميًا، بثروة 95 مليار دولار، وفقًا لمؤشر بلومبيرج للمليارديرات.

كلاهما كانا صديقين منذ فترة طويلة. فيما تصاعدت التوترات بين الرجلين وتفرقا خلال الأشهر الأخيرة.

تقدم “برين” بطلب الطلاق من “نيكول شاناهان” في يناير من هذا العام. مشيرًا إلى “خلافات لا يمكن التوفيق بينها”، وفقًا للسجلات المرفوعة في محكمة مقاطعة “سانتا كلارا” العليا.وفق ما نقلت “ذا صن” عن “وول ستريت”

سيرجي برين ونيكول شاناهان

سيرجي برين ونيكول شاناهان

سيرجي برين ونيكول شاناهان

تم تقديم طلب الطلاق بعد عدة أسابيع من علم “برين” بالعلاقة القصيرة. حسبما أفادت تلك المصادر لصحيفة “وول ستريت جورنال”

وبحسب التقرير، قيل إن “برين” أمر مستشاريه الماليين ببيع استثماراته الشخصية في شركات “ماسك”.

ومن غير الواضح حجم هذه الاستثمارات أو ما إذا كانت هناك أي مبيعات حتى الآن.

في وقت العلاقة المزعومة مه إيلون ماسك في أوائل ديسمبر، قيل إن “برين” وزوجته انفصلا، لكنهما ما زالا يعيشان معًا، وفقًا لما ذكره شخص مقرب من “شاناهان”.

في طلب الطلاق، استشهد برين بتاريخ 15 ديسمبر 2021 كتاريخ انفصال الزوجين.

وفي مقابلة في وقت سابق من هذا الشهر مع الموقع الإخباري Puck، قال شاناهان عن طلب الطلاق: “آمل أنا وسيرجي المضي قدمًا بكرامة وصدق ووئام من أجل طفلنا. وكلانا يعمل من أجل ذلك”.

كان “ماسك” في دائرة الضوء مؤخرًا، بعد سلسلة من المشكلات الشخصية والتجارية.

إيلون ماسك

إيلون ماسك

إيلون ماسك

لقد واجه مشاكل في التصنيع مع شركته Tesla ومعركة قضائية بسبب رغبته في التراجع عن عرض قيمته 44 مليار دولار لشراء Twitter.

خضعت حياة إيلون ماسك الخاصة أيضًا للملاحظة خلال الأشهر القليلة الماضية.

وفقًا للمصادر التي تحدثت إلى “وول ستريت جورنال” ، كان زواج برين وشاناهان يواجه بالفعل مشاكل في خريف عام 2021 ، ويرجع ذلك جزئيًا إلى إغلاق جائحة كوفيد ورعاية ابنتهما البالغة من العمر ثلاث سنوات.

يقال إن العلاقة المزعومة مع إيلون ماسك حدثت في أوائل ديسمبر 2021، في معرض “آرت بازل Art Basel“، الدولي الربحي للفنون المعاصرة في ميامي، كما قال أشخاص مطلعون على الأمر لـلصحيفة.

ويقام الحدث على مدار عدد من الأيام ويستقطب الحاضرين الأثرياء من جميع أنحاء العالم.

وقيل إن ماسك جثا على ركبته أمام برين في حفل في وقت سابق من هذا العام. واعتذر بشدة عن ذلك وطلب الصفح، حسبما قال أشخاص مطلعون على الحادث .

يقال أن “برين” قَبِل بالاعتذار لكنه ما زال لا يتحدث بانتظام مع ماسك، كما زعم هؤلاء الأشخاص.

كما قيل إن العلاقة المزعومة حدثت بعد انفصال ماسك عن المغنية غرايمز، في سبتمبر.

ويعتقد أن “شاناهان” تسعى للحصول على أكثر من مليار دولار ، حسبما قال أشخاص مطلعون على المفاوضات.

يعتقد أن جانب برين يجادل بأن شاناهان تطلب أموالًا أكثر مما تسمح لها اتفاقية ما قبل الزواج.

بينما يعتقد جانب شاناهان أن طلبها ليس سوى جزء بسيط من ثروة برين البالغة 95 مليار دولار ، وأنها وقعت على اتفاق ما قبل الزواج تحت الإكراه ، بينما كانت حاملاً ، حسبما قالت المصادر لصحيفة وول ستريت جورنال.

شاهد ايضا  ” أخلاقه زي الملايكة .. الله ناصرك على كل مفتري كداب “ – جريدة نورت
Leave A Reply

Your email address will not be published.